Translate

انضم الى صديقات واصدقاء الحب والسلام والحرية‏

الأربعاء، أبريل 24، 2013

محافظ كركوك: إعدامات مباشرة وبعد الاعتقال في مجزرة الحويجة

محافظ كركوك: إعدامات مباشرة وبعد الاعتقال في مجزرة الحويجة
 
اتهم محافظ كركوك بالوكالة، قوات الحكومة العراقية التي اقتحمت ساحة اعتصام "الحويجة"  أمس بإعدام بعض الضحايا بعد اعتقالهم. 
ونقلت فضائية بغداد العراقية عن "راكان سعيد" نائب محافظ كركوك ومحافظها بالوكالة قوله "إن بعض ضحايا الحويجة تعرضوا للإعدام المباشر من قبل القوات المقتحمة، وآخرين تم إعدامهم بعد اعتقالهم". 
وقال سعيد في تصريحات صحافية إن "الدم العراقي أغلى من أي مشروع سياسي، وما حدث في ساحة اعتصام الحويجة لا يمكن السكوت عنه". 
وأضاف "أنا كنائب لمحافظ كركوك ومحافظ بالوكالة حاليا، وكذلك المجموعة العربية في مجلس المحافظة نفكر بالاستقالة احتجاجاً على ما جرى في الحويجة يوم أمس".
وكانت قوات نوري المالكي قد اقتحمت فجر الثلاثاء ساحة الحويجة جنوب غربي كركوك في العراق لفض الاعتصام؛ ما أسفر عن مصرع وإصابة 200 معتصم.
 
وقال المتحدث الرسمي باسم ساحة الحويجة حامد الجبوري : "إن عملية الاقتحام التي تمَّت فجر اليوم أسفرت عن جرح ومقتل نحو 200 من المعتصمين الذين كانوا وافقوا من حيث المبدأ على أن تقوم لجنة من نواب يمثلون البلدة بمجلس النواب، يرافقهم ضباط من الجيش والشرطة بتفتيش الساحة؛ ليتأكدوا أن المعتصمين ليسوا مسلحين".
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق