Translate

انضم الى صديقات واصدقاء الحب والسلام والحرية‏

الخميس، يوليو 18، 2013

بلغاريا: إشارات واضحة على ضلوع حزب الله في تفجير بورجاس

 
 
قال وزير الداخلية البلغاري تسفتلين يوفتشيف إن بلاده لا يساورها شك في تورط حزب الله في تفجير حافلة أسفر عن مقتل خمسة سائحين إسرائيليين وسائق بلغاري في مدينة بورجاس قبل عام.

وقال يوفتشيف للصحفيين قبل مراسم إحياء الذكرى الأولى للهجوم وافتتاح نصب لضحاياه في مطار بورجاس "هناك إشارات واضحة تقول إن حزب الله مسؤول عن تفجير بورجاس."

وينفي حزب الله ضلوعه في الهجوم.

وكان الدليل على ضلوع حزب الله في التفجير سبباً رئيسياً في سعي بريطانيا لإدراج الجناح العسكري للجماعة على قائمة الاتحاد الأوروبي السوداء في خطوة لم تلق تأييداً بعد من بعض الحكومات.

واعترضت 3 عواصم أوروبية على الأمر وقالت إن مثل هذه الخطوة قد تقوض الاستقرار في لبنان حيث يشارك حزب الله في الحكومة وتساءلت عما إذا كان هناك ما يكفي من الأدلة لربط الجماعة بالهجوم.

وقال دبلوماسيون أوروبيون أمس الأربعاء إن بروكسل قد تضع الجناح العسكري لحزب الله على القائمة السوداء مؤكدين أن باب التحاور مفتوح مع الفصيل السياسي للجماعة.

وقال يوفتشيف إن صوفيا تلقت المزيد من المعلومات من أجهزة أجنبية تشير إلى ضلوع حزب الله وذلك منذ أن تولت الحكومة الاشتراكية الجديدة السلطة في بلغاريا في نهاية مايو أيار.

وأضاف أن بلغاريا ستحتاج إلى مزيد من الوقت لإنهاء تحقيقها وإحالة القضية للمحكمة.

ولا يزال يتعين على صوفيا التعرف على هوية منفذ التفجير وتعقب شريكين له تقول السلطات إنهما من أصل لبناني وكانا يحملان جواز سفر كنديا واستراليا وعلى صلة بحزب الله.
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق